لوحة التحكم لدور النشر |
English Site
قصة كتاب » اوكامبو سياسة الغرب القذرة تجاه السودان
مذكرة التوقيف التي اصدرتها محكمة الجنايات الدولية في حق السيد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير تعتبر حلقة من حلقات تآمر الغرب على السودان التي كان بطلها اوكامبو المدعي العام لتلك المحكمة وأكدت فيما ذهبت إليه أنها محكمة سياسية ولا علاقة لها بالقانون وأقل ما توصف به أنها أداة من أدوات الاستعمار الجديد. هيمن الغرب بقيادة الولايات المتحدة على العالم سياسياً واتجه للسيطرة عليه بتطويع القانون الدولي عندما انفض الناس من حوله جراء الهجمة الشرسة على العالم وخاصة العالم الثالث عقب أحداث الحادي عشر من سبتمبر وأصبحت مقولة امريكا :( ما نقوله نحن يمشي) واقعاً يعيشه العالم وحاولت من خلال ذلك تمكين اسرائيل من سيادة العالم وخاصة العالم العربي والاسلامي والافريقي فكان نصيب السودان كبيراً ... ولكن كان الشعب السوداني بالمرصاد حيث رفض ما قام به اوكامبو ومن خلفه الغرب الذي ظهرت نواياه في استعجال القرارات من مجلس الامن وتواردها في حق السودان. وكان للدول المحبة للسلام موقف واضح قاطع باثر لتلك السياسة القذرة للغرب تجاه السودان الدولة القارة.